phone_in_talk اتصل بنا


"بوابة الدرعية" تشارك الأهالي فرحتهم بعيد الفطر المبارك

02 مايو 2022

شاركت هيئة تطوير بوابة الدرعية الأهالي والزوار فرحتهم بعيد الفطر المبارك، عبر العدد من الفعاليات المتنوعة التي أطلقتها وأتاحت للجميع الاستمتاع بأجواء مميزة وقضاء أوقات سعيدة برفقة أسرهم وأصدقائهم. واشتملت الأنشطة والفعاليات في الدرعية على: "حوامة الدرعية" حيث انطلقت حافلتان ليلة العيد وأول وثاني أيام عيد الفطر المبارك في شوارع الدرعية، وتم من خلالها توزيع أكثر من ثلاثة آلاف هدية لأهالي الدرعية، وفي صباح العيد "فطور الدرعية" : والتي تهدف إلى التواصل مع المجتمع والاحتفاء مع أهالي الدرعية بالعيد، وتم تقديم مائدة الإفطار مقابل بعض مصليات العيد التي حددتها الجهات المعنية، ومن بين الفعاليات الاحتفالية أيضا، فعالية "البحث عن الكنز" في الدرعية والتي تم إطلاقها بالتعاون مع البنك العربي بهدف تعزيز التعاون والمشاركة في تجربة البحث عن الكنز مع العائلات والأصدقاء وقضاء أوقات مسلية، وفي جانب آخر عملت هيئة تطوير بوابة الدرعية على توزيع " عيديات الدرعية" : حيث وزع فريق هيئة تطوير بوابة الدرعية وتطبيق جاهز أكثر من 19 ألف صندوق حلوى على مجتمع الدرعية بدأت من أول أيام العيد وتمتد إلى ثلاثة أيام، وبجوار هذا ومن منطلق اهتمام هيئة تطوير بوابة الدرعية على إحياء الموروث الثقافي، تحتضن الدرعية فنون العرضة الشعبية في الساحة المقابلة لدوار العلم.

 

ويحرص قسم المشاركة المجتمعية في هيئة تطوير بوابة الدرعية على تنوع الفعاليات والمبادرات التي تطلقها الهيئة بمشاركة الأهالي، بما يتلاءم مع طبيعة المناسبات سواء الوطنية أو المناسبات الأخرى ذات النسق الثقافي أو التوعوي الاجتماعي، حيث تتم بلورة الأفكار التي تقوم عليها هذه الفعاليات ووضع خطط عمل وجدول زمني لتتحقق الأهداف المنشودة منها، فيما تمثل احتفالات الهيئة بعيد الفطر المبارك وكذلك عيد الأضحى المبارك مناسبة لنشر الفرحة والبهجة بين الأهالي والأطفال ويجرى خلالها تزيين الحدائق بالدرعية، وتوزيع الحلوى والهدايا على الأهالي، وغيرها الكثير من الفعاليات والمبادرات.

 

يذكر أن مفهوم هيئة تطوير بوابة الدرعية للمشاركة المجتمعية يعتمد على منهجية التفاعل المباشر والمستمر مع المجتمع المحلي للدرعية، وإبراز الثقافة المحلية والمشاركة في جميع الفعاليات والمناشط الثقافية والتراثية والاجتماعية، وإشراك المجتمع في منظومة عمل الهيئة بما يتواءم مع دورها الحيوي تراثيا وثقافيا، وكذلك تفعيل الشراكات مع كافة القطاعات ذات العلاقة، تحقيقاً لمبدأ التكامل وخدمة لمجتمع الدرعية.