phone_in_talk اتصل بنا


بوابة الدرعية تحتفي بتدشين أعمال البناء لشبكة مواقف ضخمة لأكثر من 10 آلاف مركبة كمحور مركزي لمشروعها

16 يونيو 2022

احتفت هيئة تطوير بوابة الدرعية بتوقيع اتفاقية البدء في بناء مشروع مواقف السيارات السفلية في مشروعها ميدان الدرعية، الذي تصل مساحته الإجمالية إلى مليون متر مربع، والتي تعتبر محور مركزي للمشروع وتشتمل على شبكة من الشوارع والأنفاق الواقعة تحت ميدان الدرعية مباشرة مع مداخل ومخارج متعددة، وتصل سعتها إلى 10,500 مركبة. وجرى توقيع العقد بين هيئة تطوير بوابة الدرعية وشركة ساليني العربية السعودية المحدودة المنفذة للمشروع في المقر الرئيسي للهيئة. 

 

وستتولى شركة ساليني السعودية أعمال الحفر والردم في منطقة مواقف السيارات السفلية التي تتكون من ثلاثة طوابق، والتي ستخدم مشروع ميدان الدرعية، القلب التجاري والثقافي للمنطقة. حيث سيوفر الميدان مرافق ترفيهية وعدد من الفنادق الفاخرة ومتاجر ومكاتب مصممة على أعلى المعايير العالمية، كما سيضم المشروع جامع الملك سلمان بالإضافة الى وحدات سكنية مصممة على الطراز المعماري النجدي والمقرر الانتهاء منها عام ٢٠٢٤.

 

 وقد حضر الحفل عدد من ممثلي هيئة تطوير بوابة الدرعية وسفير جمهورية إيطاليا لدى المملكة روبيرتو كانتوني، إلى جانب عدد من أعضاء مجلس الإدارة في شركة ساليني السعودية ومنهم هيسوس غونزاليس وبيترو باقناتي وسعيد سعيد وماركو تنتوريو واستشاري إدارة المشروع من شركة JLL و مصمم من شركة إيكوم AECOM ، وأعقبت الإتفاقية زيارة الوفد لموقع مواقف السيارات السفلية، حيث قاموا بختم إحدى لبنات البناء لتكون جزءًامن أساس بناء المشروع. 

 

وفي تصريحه أكد السيد جيري إنزيريلو الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية إن توقيع عقد تدشين مواقف السيارات يمثل خطوة مهمة لنا على مسار الإنجاز، حيث يتم العمل مع أفضل المصممين والمطورين في العالم، معرباً عن ثقته التامة في قدرة فريق العمل سواء من موظفي الهيئة وكذلك الشركاء على إتمام تنفيذ مشروع المواقف بنجاح، حيث يأتي كجزء من المشروع الضخم المتكامل لتطوير بوابة الدرعية، بما تحمله من رمزية في تاريخ المملكة. وتتميز المواقف العملاقة بتقنيات متقدمة لخدمة الوسط التجاري والثقافي والتراثي للساحة التي تشكل جزءاً أساسياً من المشروع العملاق لتطوير الدرعية. كما أكد السيد جيري إنزيريلو أن المشروع يمنح الأولوية لاستمرارية حركة المرور والتكامل مع شبكة الطرق القائمة لمدينة الرياض، حيث يضمن نظام الشوارع المصمم بعناية سهولة التنقل بين الوجهات الأخرى داخل الدرعية، بما فيها وادي حنيفة والطريق الدائري الغربي، كما سيكون جزءاً أساسياً من شبكة الطرق الرئيسة للعاصمة الرياض. وقدم السيد إنزيريلو شكره للمندوبين وأعضاء الوفد على حضورهم، مبيناً أن هذا الحضور وما رافقه من نقاشات يدعم الشراكة القوية التي ستسهم في إنجاز هذا المشروع العملاق على النحو الذي نصبو إليه جميعاً.

 

وأعرب سعادة سفير جمهورية إيطاليا لدى المملكة السيد روبيرتو كانتوني عن اعتزازه بالتعاون السعودي الإيطالي لاستكمال خطط تطوير جوهرة المملكة، مستكملًا حديثه بأن هذا التعاون المشترك يمثل نقطةً فارقةً في خارطة التعاون بين البلدين، معززًا حديثه بإعجابه بالخطة التطويرية للدرعية لأن تكون مكان تجمع عالمي رائع وطموح، ومهنئًا بحرارة كل العاملين والمساهمين في تطويره.